[

نصوص سردية قصيرة

القصة هي بناء قائم على سرد حادثة حول موضوع معين من عالم الواقع او من خيال الكاتب .

تعلم عربي قصص سردية قصيرة للمرحلة الابتدائية مع أسئلة تسلّط الضّوء على حدث معين او تجربة شخصية .

القصة
أ- تعريفها:

قصص سردية قصيرة للمرحلة الإبتدائية هي بناء قائم على سرد حادثة ، أو مجموعة أحداث تدور حول موضوع معين ، أو مبتدعة من خيال الكاتب .

كما يمكن ان تجمع بين الأمرين معًا ، فيها تتسلسلْ الأحداث ، من خلال تحرك شخصيات متباينة في التّفكير والسلوك،

تلعب أدوارًا مختلفة ، وصولًا إلى النهاية ، وتجري في زمان ومكان محدّدين .

2 – أشكالها: تأخذ القصة أشكالًا متعدّدة منها:
الأقصوصة :

هي قصة قصيرة تسلط الضّوء على حدث معين أو موقف مؤثر أو تجربة شخصية في فترة زمنية محدودة .

القصة :

تتميز عن الأقصوصة  بأنها متوسطة الطّول وتتعدد فيها الأحداث التي تتشابك وتتشعب كما تكثر فيها الشخصيات الثانوية مع وجود شخصية رئيسية أو أكثر تتمحور حولها الأحداث.

الرواية:

تطلق على القصة الطّويلة التي تكثر فيها الأحداث وتتشعب وتتعدد فيها العقد وتتباين فيها المواقف.

3- أنواعها:

من أبرز أنواعها : الأسطورة ، المثل الخرافي ، القصة الإجتماعية ، القصة الهزلية ، القصة الواقعية , الرّواية البوليسية ، السيرة الذاتية , السيرة الغيرية.

تعريف القصة الخرافية:

تجري على ألسنة الحيوانات وتكون الغاية منها إعطاء الوعظ والإرشاد للإنسان.

بنية السّرد القصصي

1 – الوضع الأول : وفيه عادة شخصية أو أكثر مع ذكر المكان والزمان وبعض صفات الشّخصية أو الشّخصيات.

2 – الحدث المفاجئ ( أو الحدث المبدّل أو الحدث الطارئ) :هو حدث فيه نقطة تحول لأحداث أخرى مشوقة مثيرة.

3 – قمّة التأزم: هي حدث يأتي بعد ساسلة من الأحداث التي تلي الحدث المبدّل . وهو حدث يسبق الحلّ.

4 – الحل :حدث يأتي بعد قمة التّأزّم  ويسبق الوصع النهائي . ( الحل حدث وليش حلًا للمشكلة.

5 – الوضع النهائي: حدث يأتي بعد الحلّ في نهاية القصة ذات البنية البسيطة.

مؤشرات النمط السردي

1 – غلبة الزمن الماضي على أسلوب السرد أو الفعل المضارع المقترن بـ (كان)،

أو الفعل المضارع المسبوق بـ لم الجازمة التي تقلب زمنه من الحاضر إلى الماضي.

2 – كثرة الروابط الظرفية والألفاظ الدالة على الزمان والمكان.

3 – وجود شخصيات ( شخصية محورية أو أكثر ) تدور حولها الأحداث وتتفاعل في ما بينها.

4 – غلبة الأسلوب الخبري ( إثباتًا ونفيًا) وقلة الجمل الإنشائية.

5 – تسلسل الأحداث بطريقة مشوقة.

6 – اعتماد الحوار الذي يضفي على السّرد الواقعية والحركة والحياة ويساعد على الكشف عن الطبائع.

كما يقدم موقع تعلم عربي نصوص سيرة ذاتية وغيرية

تعريف السيرة :

السيرة فن أدبي يقّدم معلومات عن حياة شخص أو عن جانب من هذه الحياة .

فيسرد تفاصيل هذه الشخصية بأسلوب السّرد الواضح والنّقل الأمين للأحداث وهي نوعان : سيرة ذاتية وسيرة غيرية

السيرة الذاتية : يكتبها الشّخص نفسه مستخدمًا صيفة المتكلم لابراز الذّاتيه .

السيرة الغيرية : يكتبها شخص آخر . وتكون هذه المعلومات صحيحة إجمالًا مرتبطة بزمان ومكان محددين

وهي تتناول الأحداث اللافتة في حياة صاحبها مراعية التّعاقب الزّمني الطّبيعي .

مؤشراتها

  1. تقديم معلومات عن حياة شخص
  2. معلومات تكون مرتبطة بمرحلة من مراحل حياته
  3. الصّدق في النّقل وصحة المعلومات من خلال ( الزّمان والمكان والشّخصية والأحداث والحقائق التّاريخية )
  4. إعتماد ال “أنا” في الكتابة لإبراز الذّاتية في السّيرة
  5. إعتماد ضمائر الغائب في الكتابة لإبراز الغيرية في كتابة السّيرة

موقع تعلم عربي يقدم

قصص سردية قصيرة للمرحلة الابتدائية تسلط الضوء على حدث معين او تجربة شخصية وسيرة

رباب والفيل

رباب والفيل في يوم من الأيام، خرجت رباب الصغيرة إلى الغابة. بينما كانت تتنقل من مكان إلى آخر، وجدت أمامها فيلا ضخما قد وقع على الأرض. خافت البنت كثيرا، لكنها تشجعت واقتربت من الفيل، وتبين لها انه تألـم لوجود …

رباب والفيل إقرأ المزيد »

القرد والجوز

القرد والجوز رَأى قِردٌ وعاءً زُجاجِيًا فيهِ جَوزٌ في ساحةِ الجيران. أدخَلَ يَدَهُ من فُوَّهَةِ الوعاءِ الضَّيِّقَةِ وَكَمَشَ مِلءَ يَدِهِ جَوزًا. عِندَما حاوَلَ أن يَسحَبَ يَدَهُ من الوِعاء لَم يَستَطِع ذلك لأنَّها كانَت مَليئة بالجَوز . فَكَّرَ القِردُ بما …

القرد والجوز إقرأ المزيد »

الفيل العطشان

الفيل العطشان شَعَرَ الفيلُ بِعَطَشٍ شَديدٍ ، فَخَرَجَ يَبْحَثُ عَن ماءٍ. ظَلَّ الفيلُ يَبْحَثُ عَن ماءٍ ، حَتّى وَجَدَ بِرْكَةً صَغيرَةً . فَرِحَ الفيلُ فَرَحًا شَديدًا ، واسْتَعَدَّ لِكَي يَشْرَبَها كُلَّها مرّةً واحدةً، فَقَد كانَ يَشْعُرُ بِعَطَشٍ شَديدٍ . عِنْدَما مَدَّ الفيلُ …

الفيل العطشان إقرأ المزيد »

الطَّمّاعُ

الطَّمّاعُ

الطَّمّاعُ تَدلَّت أَغْصانُ شَجرةِ التِّينِ خارجَ سِياج البُستانِ. رَآها رَجلٌ يَمُرُّ مِنْ هُناكَ كلَّ يومٍ قاصِدًا مكانَ عَمَلِه، فَوَقفَ يَتَأمَّلُ، وَيَتمَنّى لَو يَسْتطيعُ أنْ يَقْطفَ مِنْهَا. لَمَحَه صَاحِبُ البستانِ، فَاقْتَربَ مِنْهُ قائِلاً: – كُلْ مَا تشاءُ أيُّهَا الرَّجُلُ، فَأَنا قَدْ …

الطَّمّاعُ إقرأ المزيد »

السنجاب

السنجاب

السّنجاب يحكي أنّ سنجابًا كانَ يعيشُ على شجرةٍ عاليةٍ. وفي أحد الأيام أخذ السّنجاب يقفزُ من شجرةٍ إلى شجرةٍ إلى أخرى، وبينما كان منهمكًا في القفز، زلّت قدمه عن غصنٍ فسقط في مستنقع عميق، فأخذ يبكي ويصيح:’’أنقذوني! أنقذوني !‘‘ …

السنجاب إقرأ المزيد »

رحلةُ ورقة الخريف

رحلةُ ورقة الخريف كان الخريفُ يتنزَّه بين البساتين ، يُراقبُ الأشجارَ ،  ويُلاحِظُ أوراقَها تصفرُّ وتتساقَطُ يومًا بعدَ يوم. وعلى رأسِ شجَرَةِ تُفّاحٍ، كانَت ورقةٌ خَضراءُ مُصفَرَّةٌ تحلُمُ بِأن تقومَ برحلَةٍ إلى مكانٍ بعيد. في تِلكَ اللّحظةِ، هبّتِ الرّيحُ …

رحلةُ ورقة الخريف إقرأ المزيد »

كَأْسُ ماءٍ

كَأْسُ ماءٍ غَسَلَتْ لَيْلى ﭐلْكَأْسَ جَيِّدًا، ثُمَّ مَلَأَتْها ماءً، وَسارَتْ نَحْوَ أَبيها. كانَ أَبوها يَقْرَأُ ﭐلْجَريدَةَ في ظِلِّ شُجَيْرَةِ ﭐلْياسَمينِ. عِنْدَما صارَتْ لَيْلى قُرْبَ أَبيها، طارَتْ زَهْرَةُ ياسَمينٍ، وَسَقَطَتْ في ﭐلْكَأْسِ. تَوَقَّفَتْ لَيْلى، وَفَكَّرَتْ لَحْظَةً… سَأَلَها أَبوها: ما بِكِ يا …

كَأْسُ ماءٍ إقرأ المزيد »

الدجاجة والصوص

الدجاجَة والصوصُ قالتِ الدجاجَة لابنها الصوص: لا تَقْتَرب منَ النهر كي لا تَغْرَقَ. لكِن الصوصَ لمْ يسمع كلام الأم، واقتَرَبَ مِنَ النهر يتفرجُ على طيور البط وهِيَ تَسبَحُ. عندما كانَ الصوص ينظرُ إلى البط تَحَرَكَ قليلا وَوَقَعَ في النهر. أسْرَعَتِ البطاتُ …

الدجاجة والصوص إقرأ المزيد »

شرطي المرور

شرطي المرور

أرادَتِ امْرَأة عَجوزٌ عُبورَ الشَّارع ، وَلكنَّها لم تًقدرْ على العُبور لأنَّ السيّاراتِ كانَتْ تًمُرّ بسُرعَةٍ، وكانَتْ كلما ارادَتِ العُبور تًرى سَيَّارة تَمُرُّ على شِمالها ثُمَّ سَيًّارة تَمُرُّ على يَمينها فَتعودُ الى مَكانِها. رَأى شُرْطِيُّ المُرورِ هذه العَجوزَ، فَرَفَعَ …

شرطي المرور إقرأ المزيد »

حيلة الجدي

حيلة الجدي

حيلة الجدي خَرَجَ راعي يومًا مع قَطيعِهِ ليرعى في أَحَدِ الْمراعي الْقَريبةِ مِنَ الْقَرية. وَبَينما كانَ الْقَطيعُ يَرْعى ابْتَعَدَ جَدْيٌ عَنْهُ وَرَكَضَ بَعيدًا في الْحُقولِ. وَعِنْدَما أرادَ الرَّاعي الرُّجوعَ إلى الْقَرْيَةِ تَأَخَّرَ الْجَدْيُ عَنِ الرَّاعي، فَهَجَمَ عَليهِ ذِئْبٌ لِيَأْكُلَهُ. فَقَالَ لَهُ الْجَدْيُ: …

حيلة الجدي إقرأ المزيد »

انتقل إلى أعلى