[

الرسالة

الرسالة

تعريفها:

هي شكل من أشكال التواصل الكتابي بين شخصين أو أكثر

تتضّمن طلبًا ما او تباينًا  لوجهه نظر المرسل او إبداء لحاله عاطفية و شعورية أو تفسيرًا لتصرف معين.

ويعتبر التّراسل حوارًا من جهه واحدة بين متباعدين.

انواعها

للرّساله أنواع عديده تتحدد بناء على غايه المرسل وشخصية المرسل إليه ومدى الصله بينهما وموضوع المرسله وأبرز هذه الأنواع هي :

الرسائل الأهليه:

هي التي يكتبها شخص ما إلى احد أقربائه أو أصدقائه ومعارفه.

فهي تدور بين الأفراد الذين تربطهم صله قرابه او صداقة.

وتتميز بصدق العاطفه وفيض الموده وإبراز المشاعر بعفويه ولغه بعيده عن التّصنع والتّكلف.

الرسائل الادبيه:

هي الرّسائل المتبادله بين أديبين حول صور الحياه المتقلبه بأفراحها وأشجانها

حيث يبث فيها الأديب مشاعره وأفكاره بإسلوب أدبي إبداعي ، وسبك متين وألفاظ جزلة رشيقة.

وهي تبرز الثقافه الغنيه التي يتمتع بها الأديب، والمستوى الأدبي الراقي الذي يتميز به .

الرّسائل الإدارية  :

هي التي يتبادلها الموظفون العاملون في مؤسسه أو شركة.

وتدور موضوعاتها حول الشؤون الإداريه ضمن المؤسسه أو بالتواصل مع المؤسسات الأخرى .

وتتميز هذه الرسائل بالإختصار والوضوح والدقه والتوثيق.

الرّسائل الرّسمية :

هي الرسائل الصادره عن الوزارات والإدارات التابعة للدولة ، والواردة اإيها .

وتدور موضوعاتها حول الإمور المتعلقه بأعمال الدوله وشؤونها المختلفة.

إضافه إلى الرّسائل الموجهه من المواطنين الى الإدارات العامه .

ويتميز هذا النوع من الرسائل بالموضوعيه والوضوح والإيجاز.

حبُّ الوطن

حبُّ الوطن أحبُّكَ يا وطني حبَّ الطّيورِ أعشاشَها ، والعطورِ أزهارَها . أحبُّك يا وطني حبَّ العصافيرِ للأشجارِ، وحبَّ النّسيم للحقولِ ، وحبَّ الأمواجِ للصُّخورِ . أحبُّكَ يا وطني حبَّ المياهِ جداولها ، وحبَّ الأغصانِ أفياءَها . كيفَ لا …

حبُّ الوطن إقرأ المزيد »

والديّ الحبيبين

لندن في 8 – 2 – 2008 والديّ الحبيبين: أكتبُ إليكما من غُرفَتي في بيت الطّلبةِ في لندنَ . لقد وصلْتُ يومَ أمسِ وقد فاضتِ النّفسُ شَوْقًا للعائلةِ .كم أفتقدُكُما هُنا ؛ فالغرفةُ ضاقتْ جُدرانُها عليَّ فهي لا تُشبِهُ …

والديّ الحبيبين إقرأ المزيد »

رفاقي في جهاز الدفاع المدني

بكفيا في 12 أيّار 2004 رفاقي في جِهاز الدّفاع المدنيّ الشّجعانِ، صباحُ الخير يا أصدقائي الأعزاءَ ، أكتبُ إليكم ، ونحنُ في قمّةِ الفرحِ والتّشويق ؛ لأنّنا نؤدي واجبًا وطنيًا كبيرًا ، على الجبال والغابات الواسعةِ الّتي تتعرّضُ للحَرائقِ …

رفاقي في جهاز الدفاع المدني إقرأ المزيد »

حبيبتي العصفورة الأمّ

غابةُ اللّوز في 8 آذار 2016 حبيبتي العصفورةُ الأمّ أنا زرزور – فرْخُكِ الصّغيرُ الّذي غادَرَ العُشَ بَعْدَما نَما وَكَبُرَ ، تَذكُرينَني؟ أَكْتُبُ لَكِ لأخْبِركِ أنَّ جسْميَ الصّغيرَ قد قويَ ،وجناحيّ الصّغيريْنِ قَويا على الطّيرانِ ، وَصِرْتُ قادِرًا على …

حبيبتي العصفورة الأمّ إقرأ المزيد »

حبيبي بابا

بيروت في 26 كانون الثّاني 2014 حبيبي بابا اشْتَقْتُ إِليْكَ كَثيرًا ، واليَوْم عُطْلَة العيد . فَكَّرْتُ أَنْ أَكْتُبَ لَكَ وأَطْلُبُ مِنْكَ هَدِيَّةً كَبيرَةً وَجَميلَة.  دُمْيَة؟ لا بَأْس . سَيّارَة ؟ فِكْرَةٌ جَميلةٌ ! والأجْمَل أَنْ تَكونَ عَرَبَةُ إطفاء! …

حبيبي بابا إقرأ المزيد »

صديقتي

صديقتي

بيروت 10-4-2008 صديقتي ’’ رنا ‘‘ تفاجأتُ اليومَ بِعَدَمِ حُضُوركِ إلى المدرسةِ  وحزنتُ كثيرًا ، ولم يكن يومًا جميلًا بالنسبة لي . اشتقتُ إليكِ ، فأنا معتادةٌ أن أجدَكِ إلى جانبي . كم أتمنى عودتكِ قريبًا . وفي الختام، …

صديقتي إقرأ المزيد »

أصدقاء …. عبر الإنترنت

أصدقاء … عبر الإنترنت يَرغَبُ ’’ رامي ‘‘ في أن يكون عنده المزيدُ من الأصدقاء، فيلجأ إلى جهاز الحاسوبِ ، يلعب بألعابهِ الممتعةِ ، أو يدخل مواقع الأطفالِ على ’’ النّت ‘‘ لِيقرأ عنهم ، ويشاهدَ رسومهم . أخيرًا …

أصدقاء …. عبر الإنترنت إقرأ المزيد »

رسالة حب وإخلاص

بيروت 12 آذار 2018 معلّمتي الحبيبة بمناسبة يوم المعلم اكتب لكِ هذه الرّسالة ، مع أنني أراك كل يوم في المدرسة ، ولكنني قررت ، أن أطلعك على أمر يشغلني كثيرًا ، ولا أعرف إن كان صحيحًا أم لا …

رسالة حب وإخلاص إقرأ المزيد »

إلى أمي

نيويورك 10 آب 2019 أمّي الحبيبة.. أحببتُ أنْ أكتبَ لكِ في يَوْمِ الأمِّ رسالةَ امتنانٍ وشكرٍ على تَعَبِكِ مِنْ أَجْلي أنا وأخْوَتي ، وأيضًا أردتُ في رِسالتي هذه أن أعتذِرَ لكِ عنْ أمرٍ أخفَيْتُهُ عنكِ منذُ فترةٍ ، لم …

إلى أمي إقرأ المزيد »

رسالة اشتياق

رسالة اشتياق بيروت 10 نيسان 2013 صديقتي الغالية دلال كيف صحتكِ؟ وما أخبارُ دراستكِ ؟ لقد اشتَقْتُ إليكِ كثيرًا . البارحة كان اليوم الأول في الامتحان وقد أجبتُ عن كل الأسئلة بشكلٍ صحيحٍ ، لأنني درستُ واجتهدتُ . وقد …

رسالة اشتياق إقرأ المزيد »

انتقل إلى أعلى