[

قصة حرف ( س ) سامر و سعد

سامر و سعد

في يَوْمٍ مُشْمِسٍ ، ذَهَبَ سامِرُ وسَعدُ بِالسّيارَةِ إِلى شاطِئِ البَحْرِ . أَخَذا مَعَهُما شَمْسِيَةً وسَلَةً وسِجادَةً . سَبَحَ سَامِرُ وسعدُ في البَحرِ . غَطَسَ سامِرُ فَشاهَدَ مَرْسَاةَ سَفينَةٍ ، وسَمَكَاً سَميناً . إِصْطادَ سَامِرُ سِتَّ سَمَكاتٍ وإِلْتَقَطَ سَعْد سُلْحُفَاةً سَوْداءَ دَرَقَتُها قَاسِيةٌ. وَضَعَ سامرُ وسعدُ السَّمَكاتَ في السَّلةِ وذَهَبا بالسَّيارَةِ إلى السّوقِ حَيثُ باعا السَّمَكَ ورَجِعا بِأَمان .

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

انتقل إلى أعلى