[

قصة الحرف ( ض ) الضّفدعُ وذاتُ الضّفيرةُ

الضّفدعُ و ذاتُ الضّفيرةُ

كانَ ضِفْدعٌ ضَعيفٌ يعيشُ على ضِفافِ بُحَيْرَةٍ . وكانتْ طِفْلَةٌ صَغيرةٌ ذَاتُ ضَفِيْرَةٍ طَوِيْلَةٍ تُحِبُّ الضِّفْدعَ الصّغِيرِ وتَزُورُهُ يَوْمِياً ، كانَ الضِّفْدَعُ يَخافُ منَ الضَّبِ والضَّجيجِ ولَكِنَّهُ كانَ يَصْطادُ الحَشَراتِ الضَّارَةِ فَيَضْرِبُها بِلِسَانِهِ الطَّويلِ ، ويَضَعُها في فَمِهِ ، وفي يوْمٍ رأى الضِّفْدَعُ ضَبَّاً فَهَرَبَ بَعيداً وإِختَبَأَ في جُحْرٍ ضَيِّقٍ لا ضَوءَ فيهِ ، وعِنْدَما أَرادَ الرُّجوعَ ضاعَ عَن البُحَيرَةِ فَجَعَلَ يَنِقُ حتى سَمِعَتْهُ رَفيقَتُهُ ذاتُ الضَّفِيرَةِ فَأمْسَكَتْهُ وأَرْجَعَتْهُ إِلى البُحَيْرَةِ بِسَلام . 

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

انتقل إلى أعلى