[

في الحَديقَةِ

في الحَديقَةِ

بَيْنَما كانَ الأَطْفالُ يَلْعَبونَ في الحَديقَةِ تَلَبَّدَتْ السَّماءُ بِالغُيومِ ، وَحَجَبَتْ ضَوْءُ الشَّمْسِ ، وَبَدَأَتْ تُمْطِرُ ، وَاشْتَدَّتْ بُرودَةُ الطَّقْسِ ؛ فَرَدَّدَ الأَطْفالُ دُعاءَ نُزولِ المَطَرِ وَحَمِدوا الله وعادوا إِلى مَنازِلِهِمْ سَريعًا .  

انتقل إلى أعلى