[

رجال الإطفاء

أحاطت سيارات الإطفاء بالمبنى ، وفي لحظات إرتفعت السّلالم الآلية ، وبدا فوقها رجال المطافئ ، واندفعوا لإخراج النّساء اللّواتي حبسن في الطوابق العليا . سمعنا بعد ذلك صراخ ولدين وقد أطلا من إحدى النّوافذ فأنقذوهما ، فجرى رجل وهو يصيح “شكرًا لك ، لقد انقذتم حياتنا ولن ننسى صنيعكم ابدًا ” .

انتقل إلى أعلى