[

الهمزة المتطرفة

هل تجرُؤ يا رئيفُ أن تقرأَ أمام النّاسِ كما يقرأُ هذا القارئ؟

وكيف يقرأ؟

ألا ترى أنّه يجيدُ القراءةَ بصوتٍ عالٍ يلائمُ مضمونَ المقروء ؟ أما لاحظْتَ كيف يستخدمُ الصّوتَ المناسبَ للمعنى؟ أما سمعته يسرعُ حيثُ السّرعةُ ضرورّيةٌ ويبطئُ حيثُ الإبطاءُ مطلوبٌ ؟

كفى! كفى! إنّني أقرأُ مثله وأحسن!.

انتقل إلى أعلى