[

الأَرْنَبُ المَغْرورُ

الأَرْنَبُ المَغْرورُ

في إِحْدَى اللَّيالي تَحَلَّقَ الأَحْفادُ حَوْلَ الجَدَّةِ.

قالَتْ سَلْوَى : نُريدُ أَنْ نَسْمَعَ حِكايَةَ الأَرْنَبِ المَغْرورِ، قالَتْ الجَدَّةُ : بَيْنَما كانَ الأَرْنَبُ في سِباقٍ مَعَ السُّلُحْفاةِ ، اغْتَرَّ بِسُرْعَتِهِ وَقالَ : سَأَنامُ قَليلًا واسْتَمَرَّتْ السُّلُحْفاةُ بِالسَّيْرِ وَرَبِحَتْ السّباقَ ونَدِمَ الأَرْنَبُ.

انتقل إلى أعلى